ورشة تكوينية لعمد لبراكنة حول سجل المنصة الرقمية لاستقبال طلبات تمويل المشاريع "تآزر"

خميس, 14/10/2021 - 01:46

انطلقت اليوم الأربعاء بمدينة ألاك أعمال ورشة تكوينية حول منصة رقمية، منظمة من طرف برنامج البركة التابع للمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء (تآزر).

 

وتستهدف الورشة عمد بلديات ولاية لبراكنة ومعاونيهم، بهدف تكوينهم على السجل في المنصة الرقمية لاستقبال طلبات تمويل المشاريع والأنشطة المدرة للدخل والمشاريع الجمعوية.

 

وأشاد والي لبراكنة المساعد السيد محمد العربي ولد محمدن بالجهود التي تبذلها المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء (تأزر) من خلال البرامج التي تلامس حياة المواطن وخاصة البرامج التي تستهدف الطبقات الهشة والفقراء، داعيا المشاركين إلى التركيز على العروض المقدمة من قبل الفنيين.

 

وبدوره ثمن رئيس رابطة عمد لبراكنة عمدة بلدية ألاك السيد محمد ولد أحمد شلل الجهود المبذولة من قبل السلطات العمومية الرامية إلى النهوض بالمستوى المعيشي للمواطن، مشيدا بتدخلات المندوبية العامة لمكافحة الاقصاء في مختلف المجالات وخاصة المجالات التنموية.

 

ومن جانبه أكد منسق برنامج البركه بـ(تآزر) السيد السالك ولد محمد أحيد، أن تنظيم هذا اللقاء بمثابة الانطلاقة الفعلية للبروتوكول من خلال المنصة الرقمية والتي سيتم من خلالها تكوين وكلاء البلديات عليها والتي تطبعها خصوصيات كالأمان والشفافية والبساطة، موضحا أن هذا الجانب من البروتوكول يختص بمكونتي المشاريع المدرة للدخل والقروض الصغيرة بهدف استفادة القطاع غير المصنف من التمويلات.

 

وحضرافتتاح الورشة حاكم مقاطعة ألاك السيد عبد الله ولد لمام وممثلون عن السلطات الأمنية بالمقاطعة